Header Ads

أخر المواضيع
recent

هكذا اختطفت عصابة أشرار طفلين وقتلت أحدهما ضربا في الرغاية بالعاصمة



لجريمة تعود إلى صراع بين سكان الحي وأبناء عمهما ليسقطا هما ضحايا من دون سبب
أقدمت عصابة أشرار من سكان حي شبشب في مدينة الرغاية بالعاصمة، على إزهاق روح طفل بريء وضرب أخيهبالعصي والسكاكين بعد خطفهما على متن سيارة من الحي خلال توجههما في المساء إلى الحلاق، حيث أرجعالقاصر الذي نجا من الموت بأن أخاه قتل لأسباب مجهولة، وبسبب صراع لا علاقة لهما به، والذي نشب بينقاطني الحي وأبناء عمه، وقد استعرضت محكمة الجنايات لمجلس قضاء بومرداس ملف القضية المتعلقة بجنايةالقتل العمدي والخطف والاحتجاز والسرقة وتكوين جماعة أشرار ومحاولة القتل للمتهمين الأحد عشر.
تفاصيل هذه الجريمة التي أودت بحياة طفل قاصر في عمر الزهور، تعود القضية إلى شهر جانفي 2016، أينتعرض الأخوان القاصران إلى الاختطاف من قبل عصابة من سكان الحي بواسطة مركبة من نوع «ماستر» خلالتوجههما إلى الحلاق في الرغاية بعد صلاة المغرب، أين تفاجآ بمجموعة من الشباب توقفوا أمامهما بالمركبة ونزلمنها أربعة أشخاص أرادوا اختطفاهما، فهربا لكنها لم يستمرا كثيرا. وقال الشاب الضحية في سرده للوقائع أماممحكمة الجنايات لمجلس قضاء بومرداس: «أنا وأخي لم نتمكن من الفرار من هذه العصابة، خصوصا وأنشقيقي  يعاني من أثر كسر في رجله ولم يتمكن من الفرار فقبضوا عليه ورموه في السيارة وأنا كنت مختبئا خلفجدار، ولكن تمكنوا من العثور علي وانهالوا عليّ بالضرب ورموني في السيارة بعدما جردوني من هاتفي النقالوبطاقة الهوية،  أين وجدت أخي بالداخل». ويواصل الضحية القاصر الوقائع مضيفا: «لقد اقتادونا إلى بستانمن البرتقال، أين قاموا بضربي أنا وأخي بالعصي والسكاكين ورأيت أحد المتهمين قد وجه ضربة مباشرة على رأسأخي من الخلف أغمته ولم أستطع فعل أي شيء، وبعد ذلك قام أحد هؤلاء الشباب من الحي بإنقاذي وقاللهم: انتهى.. اتروكهما، حيث أخلي سبيلي وأنا في حالة مزرية من الضرب وذهبت إلى البيت مباشرة لكي أخبر أبيوأبحث عن أخي، ولما وصلت وجدت أبي قد تلقى مكالمة من هاتفي الذي سرق مني بصوت مجهول قال له إنابنك مرمي عند البحيرة، فتوجهنا أنا وأبي وعمي وأبناء عمي إلى المكان المذكور، أين وجدنا أخي مغمى عليه وفيحالة حرجة، فأخذنا والدي إلى المستشفى، أين تلقيت العلاج وأخي دخل مصلحة الإنعاش، ولكن توفي متأثرابالضرب». وفي ساعات متأخرة من الليل نطقت محكمة الجنايات ببراءة المتهمين 11 من جناية القتل العمديوالسرقة والخطف مع الاحتجاز.

Aucun commentaire: