الموضة

العمل الحر

التقنية

أحدث المواضيع

كريم مولاي العميل السابق للمخابرات الجزائرية متورط في قضية شذوذ جنسي

B.T 03:35 اضف تعليق

   حسب مصدر موثوق لموقع جزاير نيوز، كريم مولاي العميل السابق للمخابرات الجزائرية، متورط في قضية شذوذ جنسي أين  ضبط رفقة  شخص شاذ جنسيا و هم يمارسون الفعل المخل بالحياء على متن مركبة  كانت مركونة بجانب الطريق السيار في  ساعة متأخرة من الليل، و جاء هذا أثناء قيام الشرطة بدوريات روتينية لتأمين الطرقات
هلاك شاب وإصابة آخرين إثر انقلاب شاحنة بالنعامة

هلاك شاب وإصابة آخرين إثر انقلاب شاحنة بالنعامة

B.T 01:19 اضف تعليق


لقي شاب حتفه وأصيب آخرون بجروح متفاوتة، صبيحة اليوم الجمعة، إثر انقلاب شاحنة بولاية النعامةوتدخلت مصالح الحماية المدنية الولائية للنعامة، في حدود الساعة التاسعة و الربع عقب انقلاب شاحنة بالطريق البلدي جنوب غرب على بعد 30 كلم من بلدية الصفيصيفة بالنعامة مما أسفر عن هلاك شاب يبلغ 24 سنة، وإصابة اثنين آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، تم نقلهما إلى مستشفى الولاية على جناح السرعة
تجار العاصمة يواصلون تحدي الحكومة!

تجار العاصمة يواصلون تحدي الحكومة!

B.T 01:18 اضف تعليق

شهدت العاصمة، اليوم السبت، استمرار “تعنّت” التجار، حيث ارتضى عدد قليل الاستجابة لنظام المداومة على نحو محتشم في ثاني أيام عيد الأضحى المبارك

في خرق واضح لنظام المناوبة الذي أقرته وزارة التجارة، شهدت مختلف بلديات العاصمة تكريس التجار للعدمية وعدا المسالخ التي فتحت أبوابها للباحثين عن تقطيع الأضاحي، وفريقا من الخبّازين، ارتضى البقية إغلاق المحلات التجارية والصيدليات ومختلف المرافق الخدمية الحيوية
وكالعادة، دخل العاصميون في دوامة البحث عن الخبز والحليب والمواد الاستهلاكية الأخرى
وعلى مستوى بلدية بئر خادم التي تضم كثافة سكانية كبيرة، عرفت المخابز غلقاً كاملاً واقتصر الأمر على مخبزة واحدة أغلقت أبوابها بعد صلاة عيد الأضحى بحوالي ساعة من الزمن، لتعاود النشاط صبيحة اليوم التالي لساعات محدودة، السيناريو ذاته تكرّر في بابا حسن، الدرارية والدويرة، فضلا عن العاشور
ما تقدّم، تشكّلت طوابير طويلة للمواطنين للظفر بأرغفة الخبز، وسط كثير من الاستياء والتذمر لدى الزبائن
الشيء نفسه بالنسبة لمادة الحليب التي تعرف طلباً كبيراً عليها ما اضطر المواطنين إلى شراء مسحوق الحليب رغم غلاء ثمنه، بما شكّل عبئا إضافيا أرهق العائلات محدودة الدخل
هذه الندرة لم تقتصر على المواد الغذائية فقط، بل شملت حتى الصيدليات التي هي الأخرى أوصدت أبوابها بشكل غريب أمام المرضى الذين دخلوا في رحلة بحث عن الأدوية، خاصة بالنسبة لأولئك اللذين يعانون من أمراض مزمنة، مع أنّه يفترض فتح صيدلية واحدة في كل حي
من جهتها، عرفت عدة أحياء في قلب العاصمة، تذبذبا في المناوبة من لدن عموم التجار والخبازين وباعة الخضر والفواكه، حيث اقتصرت المحلات التي فتحت أبوابها على محلات التبغ والعطور، فضلا عن طاولات بيع ألعاب الأطفال على طول الأرصفة
يُشار إلى أنّ مصالح محمد بن مرادي أكّدت تسخير 34 ألف تاجر لضمان المداومة في أيام عيد الأضحى، واعتبر أحد التجار ممن احترموا تعليمات وزارة التجارة، أنّ الالتزام بالمداومة أصبح سلوكا مهنيا واجتماعيا، ويعكس مدى التحلي بروح المسؤولية


مجهولون يكبلون شخصا داخل سيارته ثم يقتلونه حرقا بالبنزين في تلمسان

مجهولون يكبلون شخصا داخل سيارته ثم يقتلونه حرقا بالبنزين في تلمسان

B.T 01:13 اضف تعليق
الجريمة اهتّز لها سكان بن سكران عشية العيد والدرك يحقّق

اهتّزت، عشية العيد، دائرة بن سكران شمال شرق ولاية تلمسان، على وقع جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها شاب لا تزال التحقيقات الأمنية والعلمية جارية بشأن كشف هويته الحقيقية، وهذا جراء التشوّهات البالغة التي بدت على جثته، التي أحرقت كلّيا بواسطة البنزين، حسب ما كشفته المعاينة الأولية لمسرح الحادثة المريعة
وقد وقعت هذه الفاجعة التي صدمت سكان بن سكران، يوما قبل العيد على الطريق الرابط بين منطقة جسر الحديد التابعة إقليميا لدائرة بن سكران وبلدية سيدي العبدلي، حيث عثر على حطام سيارة من نوع «إكسبار» محروقة كلّيا وبداخلها جثة شخص مجهول الهوية محروقة كلّيا ومشوهة، حيث نفذ الجناة جرمهم بذكاء واحترافية، عقب قيامهم بتكبيل الضحية بشكل مشدّد داخل المركبة قبل إشعال البنزين فيها، مما تسبّب في الكارثة المذكورة، التي استنكرها بشدة سكان بن سكران، لاسيما وأنّها حصلت عشية عيد الأضحى، معتبرين الأمر عملا إجراميا جبانا، أثيرت حوله الكثير من الفرضيات، في انتظار نتائج التحقيق الذي تشرف عليه فرقة تابعة للشرطة العلمية للدرك الوطني والتي طوقت مسرح الجريمة، كما أعلنت حالة طوارئ قصوى لتمشيط المكان بحثا عن القتلة وتحديد ملابسات الجريمة التي لفّها الغموض، وهذا لمعرفة ما إذا كان الواقفون وراءها قطّاع طرق أو عصابة إجرامية منظمة، لتبقى الأيام القادمة كفيلة بحمل الحقيقة
جنازة مهيبة للشرطيين الشهيدين بتيارت خبر منقول عن مجمع النهار الإخباري

جنازة مهيبة للشرطيين الشهيدين بتيارت خبر منقول عن مجمع النهار الإخباري

B.T 09:56 اضف تعليق
أقيمت، عصر اليوم الخميس، جنازة مهيبة للشرطيين الشهيدين بمدينة تيارت، بعدما سقطا في ميدان الشرف إثر الاعتداء الإجرامي الآثم الذي استهدف مقر أمن تيارت الولائي 

وسط أجواء مؤثرة، وري شهيدا الجزائر الطيب عيساوي وساعد علواوي، الثرى، وسط حضور وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي، فضلا عن المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل، إضافة إلى والي ولاية تيارت والسلطات المحلية وسط حضور مكثف لأبناء تيارت.
وركّز الإمام في كلمة مقتضبة على التنديد بالعمليات الإرهابية والتذكير بموقف الإسلام من سفك الدماء و الإرهاب، مع التشديد على قيم التسامح وضرورة تكافل جهود جميع الجزائريين لاستئصال الإرهاب، كما حثّ على ضرورة تحصين الجزائر ضدّ الكائدين.
وكان اللواء هامل نعى الشرطيين الشهيدين، وأبرز بيان للمديرية العامة للأمن الوطني أنّ “يقظة الشرطة أحبطت هجوما إرهابيا إستعراضيا”، وتابع: “عناصر الشرطة يثبتون احترافية في التعامل مع المخططات الإرهابية”.
وكانت مصالح الأمن كشفت أنّ الإرهابي “بن عيسى بوستة” المكنى “أبو جهاد” هو الذي نفّذ الجريمة الآثمة أمام مدخل مقر الأمن وسط مدينة تيارت، وكان “أبو جهاد” بادر بإطلاق أعيرة نارية وسعى لتفجير نفسه بحزام ناسف في حدود الساعة الثامنة إلا عشر دقائق، لكن الشرطي الشهيد “الطيب عيساوي” تفطّن للحركة الإجرامية المشبوهة، وبشجاعة كبيرة عرف كيف يحتوي الإرهابي، والحيلولة دون وقوع كارثة حقيقية كادت أن تكون أفدح، بحكم تخطيط الإرهابي لإلحاق أكبر عدد من القتلى في مقر الأمن الولائي المذكور.
وتسبب الهجوم الانتحاري الأول من نوعه منذ جوان 2008، في استشهاد شرطي ثان هو ساعد علواوي بولنوار الذي قضى متأثرا بجراحه في مستشفى يوسف دمرجي.
وأفيد أنّ الشرطيين الشهيدين الطيب عيساوي وساعد علواوي، كلاهما برتبة محافظ شرطة وينحدران من بلدية الناظورة التابعة إداريا لدائرة مهدية.
هذا وقد قامت مصالح الأمن، بتطويق المكان وسط حديث عن ملاحقة إرهابي كان برفقة الجاني، وتحدثت أنباء عن مساع حثيثة لإيقافه بعدما فرّ هاربا بمجرد وقوع الإنفجار والبحث جار عنه، فيما انتقلت مختلف السلطات الأمنية إلى عين المكان لمعاينة حيثيات وتداعيات الجريمة.